أخبار عالمية

لقب زوجة بايدن يثير جدلاً واسعاً وعنيفاً على تويتر

ظهرت ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي عقب اقتراح كاتب عمود رأي أمريكي أن تتوقف جيل بايدن، زوجة الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، عن استخدام لقب “دكتوره” في صفحتها على موقع تويتر.

ونادى جوزيف أبستين قرينة بايدن “بصغيرتي”، ومقارنا بين درجة الدكتوراه في التربية التي تحملها جيل والدرجات العلمية الشرفية أو الفخرية التي تمنحها الجامعات لنجوم المجتمع.

وقال الكاتب في مقاله المنشور في صحيفة وول ستريت جورنال: “‘دكتوره جيل بايدن’ تبدو عبارة تنطوي على احتيال، إن لم تكن عبارة كوميدية”.

لكن مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي رأوا أن المقال يعكس اتجاهات التحيز الجنسي التي تواجهها المرأة في الحقل الأكاديمي.

وحصلت جيل بايدن، التي تستخدم لقب دكتوره على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، على درجة الدكتوراه في التربية من جامعة ديلاوير عام 2007، إذ ركزت أطروحتها على أفضل طرق الحفاظ على استمرار حضور الطلاب في مدارس المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى